for ever

for ever

admin@4orever.com
 
الرئيسيةYOUSEFمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
كل عام وانتم بخير وبكل عام الخير انتم .....ر جاء عام الخير فليكن كل ما بيينا خير ......م لتجد ما تريد او كل جديد فعليك بمنتدانا الوحيد....ض ايها العضو عسا ان تكون سعيد بعطائك القريب والبعيد....ا فكل يوم نتشوق منك للمزيد واهلا بكم في عامنا الجديد.......ن رمضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان

شاطر | 
 

 استكمال اسئلة وفتاوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hayat5

avatar

عدد المساهمات : 10
نقاط : 24
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/03/2010
العمر : 30

مُساهمةموضوع: استكمال اسئلة وفتاوي   الخميس أبريل 15, 2010 1:48 am

<blockquote class="postcontent restore">
السلام عليكم ورحمة الله
وبركاته

نستكمل


لبس الجينز ليس من التشبه

يوجد نوع من القماش يسمي الجينز يفصل
بطرق مختلفة لملابس الأطفال بنين وبنات يمتاز بالمتانة ، والإشكال أن هذه
الخامة يلبسها الكفار وغيرهم بطريقة البنطلون الضيق وهو مشهور معروف ،
والسؤال هل استعمال هذا القماش بأشكاله المختلفة غير البنطلون الضيق بمعنى
استعماله لمتانته وجودته هل يدخل في التشبه ؟





التشبه معناه هو أن يقوم الإنسان بشيء
يختص بالمتشبه بهم ، فإذا استعمل هذه القماشة أو غيرها على وجه يشبه لباس
الكفار فقد دخل في التشبه ، أما مجرد أن يكون لباس الكفار من هذا القماش
ولكن يفصل على وجه آخر مغاير لملابس الكفار ، فإن ذلك لا بأس به ما دام
مخالفا لطريقة الكفار حتى لو اشتهروا بهذا القماش ما دام أن الهيئة ليست
على هيئة ما يلبسه الكفار .

نعلم أن عمّ المرأة من محارمها الذين
يجوز لها أن تكشف لهم . ولكن ماذا إذا كان عم المرأة يمزح معها مزاحا
فاحشا فهل يجوز لها ألا تقابله بسبب مزاحه الفاحش ؟



إذا كان العم يمازح بنات أخيه ممازحة
مريبة فأنه لا يحل أن يأتين إليه ولا أن يكشفن وجوههن عنده لأن العلماء
الذين أباحوا للمحرم أن تكشف المرأة وجهها عنده ، اشترطوا أن لا يكون هناك
فتنة ، وهذا الرجل الذي يمازح بنات أخيه مزاحا قبيحا معناه أنه يخشى عليهن
منه الفتنة، والواجب البعد عن أسباب الفتنة .


ولا تستغرب أن أحد من الناس يمكن أن تتعلق
رغبته بمحارمه ـ والعياذ بالله ـ وانظر إلى التعبير القرآني ، قال تعالى (
ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم من النساء إلا ما قد سلف إنه كان فاحشة
ومقتا وساء سبيلا
) ( النساء :22) وقال في الزنا : ( ولا تقربوا
الزنى إنه كان فاحشة وساء سبيلا
) ( الإسراء : 32) وهذا يدل على أن
نكاح ذوات المحارم أعظم قبحا من الزنا .


وخلاصة الجواب : أنه يجب عليهن البعد عن
عمهن وعدم كشف الوجه له ، مادمن يرين منه هذا المزاح القبيح الموجب للريبة
.


تصـفيـــف الشـــعــر

هل يجوز للمرأة أن تصفف شعرها
بالطريقة العصرية وليس الغرض التشبه بالكافرات ولكن للزوج ؟






الذي بلغني عن تصفيف الشعر أنه يكون
بأجرة باهظة كثيرة قد تصفها بأنها إضاعة مال ، والذي أنصح به نساءنا أن
يتجنبن هذا الترف ، وللمرأة أن تتجمل لزوجها على وجه لا يضيع به المال هذا
الضياع ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن إضاعة المال .

ما حكم قيام بعض النساء بأخذ
الموديلات من مجلات الأزياء إذا كان ذلك بدون قصد اتباع الموضة ومسايرة
الغرب ، هل يعد هذا تشبها بالكافرات مع أن النساء يلبسن ما ينتجه الغرب من
ملابس وغير ذلك ؟



اطلعت على كثير من هذه المجلات فألفيتها
مجلات خليعة فظيعة خبيثة ، حقيق بنا ونحن في المملكة العربية السعودية ،
الدولة التي لا نعلم ـ ولله الحمد دوله تماثلها في الحفاظ على شرع الله
وعلى الأخلاق الفاضلة . إننا نريد أن نربأ ونحن في هذه الدولة أن توجد مثل
هذه المجلات في أسواقنا وفي محلات الخياطة ، لأن منظرها أفظع من مخبرها ،
ولا يجوز لأي امرأة أو أي رجل أن يشتري هذه المجلات أو ينظر إليها أو
يراجعها لأنها فتنة . قد يشتريها الإنسان وهو يظن أنه سالم منها،ولكن لا
تزال به نفسه والشيطان حتى يقع في فخها وشركها ، ويختار مما فيها من أزياء
لا تتناسب مع البيئة الإسلامية . وأحذر جميع النساء والقائمين عليهن من
وجودها في بيوتهم لما فيها من الفتنة العظيمة والخطر على أخلاقنا وديننا .

طـبـقـات غـطـاء الوجــه

من المعلوم أن الغطاء الذي تستخدمه
المرأة على وجهها ينقسم إلى عدة طبقات ، فكم طبقة من غطاء الوجه ينبغي أن
تضع المرأة على وجهها ؟





الواجب على المرأة أن تستر وجهها عن
الرجال غير المحارم لها ، بأن تستره بستر لا يصف لون البشرة ، سواء كان
طبقة أم طبقتين أم اكثر ، فإن كان الخمار صفيقا لا ترى البشرة من خلاله
كفى طبقة واحدة ، وإن كانت لا تكفي زادت اثنتين أو ثلاثة أو أربعا ،
والمهم أن تستره بما لا يصف اللون فأما ما يصف اللون فإنه لا يكفي كما
تفعله بعض النساء ، وليس المقصود أن تضع المرأة شيئا على وجهها ، بل
المقصود ستر وجهها فلا يبين لغير محارمها .


وعلى النساء أن يتقين الله في أنفسهن ،
وفي بنات مجتمعهن ، فإن المرأة إذا خرجت كاشفة، أو شبه كاشفة اقتدت بها
امرأة أخرى ، وثالثة وهكذا حتى ينتشر ذلك بين النساء ، وقد ثبت عنه صلى
الله عليه وسلم أنه قال : ( من سنّ في الإسلام سنة سيئة فعليه وزرها ووزر
من عمل بها إلى يوم القيامة )
(6)
وبلادنا ـ والحمد لله ـ بلاد محافظة على دينها في
عباداتها وأخلاقها ،
ومعاملاتها ، وهكذا يجب أن تكون فإنها ـ والحمد لله ـ هي البلاد التي خرج
منها نور الإسلام وإليها يرجع ، فالواجب علينا المحافظة على ديننا وسلوكنا
وأخلاقنا المتلقاة من شريعتنا حتى نكون خير أمة أخرجت للناس .


وعلينا لا نأخذ بكل جديد يرد إلينا من
خارج بلادنا ،بل ينظر في هذا الجديد إن كان فيه مصلحة وليس فيه محذور شرعي
فإننا نأخذ به ، وإن كان فيه محذور شرعي فإننا نرفضه ونبعده عن مجتمعنا
حتى نبقى محافظين على ديننا وأخلاقنا ومعاملاتنا .


اسـتـخــدام السـحـاب للمــرأة

اعتادت بعض النساء أن يضعن فتحة في
الظهر وهي ما يسمى (بالسحاب ) تفتحه إذا أرادت لبس الثوب ـ فما حكم هذا
العمل ؟

*لا أعلم بأسا أن يكون السحاب أي
الجيب ـ من الخلف إلا أن يكون ذلك من باب التشبه ، ولكنه أصبح اليوم شائعا
وكثيرا بين المسلمين حتى إنه كثر بالنسبة للصغار .

والأصل في غير العبادات الحلّ ،
فالعادات والمعاملات والمآكل وغيرها الأصل فيها الحل إلا ما قام الدليل
على تحريمه بخلاف العبادات فأن الأصل فيها المنع والحظر إلا ما قام الدليل
على مشروعيته .


لا تـكشـف الـمرأة فـي الحـرم

تتساءل كثير من النساء عن حكم كشف
الوجه في الحرم ، وذلك أنهن قد سمعن عن البعض قوله بجواز كشف المرأة وجهها
وحال العمرة،فما هو القول الفصل في هذه المسألة ؟












* القول الفصل أنه لا يجوز للمرأة أن
تكشف وجهها لا في المسجد الحرام ولا في الأسواق ، ولا في المساجد
الأخرى،بل الواجب عليها إذا كان عندها رجال غير محارم أن تستر وجهها ، لأن
الوجه عورة في النظر ، فإن النصوص من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه
وسلم والنظر الصحيح كلها تدل على أن المرأة يجب أن تستر وجهها عن الرجال
غير المحارم لما في كشفه من الفتنة وإثارة الشهوة .


ولا يليق بها أن تغتر بما تفعله بعض
النساء من التهتك وترك الحجاب ، فتكشف عن وجهها وشعرها ورقبتها وذراعيها
ونحرها وتمشي في الأسواق كأنما تمشي في بيتها .


فعليها أن تتقي الله في نفسها وفي عباد
الله عز وجل ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( ما تركت بعدي فتنة أضر
على الرجال من النساء )
(7)


وأما المحرمة بحج أو عمرة فالمشروع لها
كشف الوجه في البيت والخيمة ، ويجب عليها أن تستره إذا كان حولها رجال
ليسوا من محارمها سواء كانت في المسجد أو غيره .


</blockquote>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
استكمال اسئلة وفتاوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
for ever :: قسم آدم و حواء و كل ما يتعلق بأمورهما :: قسم خاص للفتيات-
انتقل الى: